يهودي مقيم بالمغرب : فلسطين تدعم “البوليساريو” وإسرائيل تدعم المغرب في صحرائه

يبدوا أن اليهود المقيمين بالمغرب مرحبين بقرار ترامب الأخير والقاضي بتحويل سفارة أمريكا لإسرائيل   إلى القدس وبالتالي الإعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل .

وحسب تدوينة لجوشوا كوهين المغربي , الطالب الأمريكي اليهودي الذي يقطن بالمغرب ,”يظهر جليا أن للمغاربة علاقة حب و كره مع دولة إسرائيل. حين تكون في مصلحة المغرب أي حين يتدخل اللوبي اليهودي الإسرائيلي و اليهود المغاربة للدفاع عن شرعية أرض المغرب و صحراءه و التي لم تحظى و إلى اليوم باعتراف أممي.

رغم هذه الدفاع المستمر عن وحدة المملكة فالكثير من المغاربة يرفضون حتى النطق بكلمة إسرائيل و يصدقون أكاذيب الوهابيين التي تحاول ترسيخ أن هذا النزاع ديني بالدرجة الأولى.”

وأضاف الطالب اليهودي تدوينته ,”الحكومة المغربية، من جهة اخرى، ستظهر تضامنها الراسخ مع الفلسطينيين رغم أن معظم الفلسطينيين لا يعترفون بوحدة المغرب و يساندون و بشدة الانفصاليين الصحراويين. لكن سينساق الجميع وراء خطب ومحاضرات القادة العرب متظاهرين بأن اسرائيل لا حق لها في التواجد, ناكرين أن جميع الدول العربية و المغرب على رأس اللائحة من اكثر الدول التي لها علاقات اقتصادية و سياسية مع اسرائيل!”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

*